تبادل السجناء بين الحكومة الأوكرانية والانفصاليين شرق البلاد

دسمان نيوز – صرح الرئيس الأوكرانى فولوديمير زيلينسكى، اليوم السبت، بأنه سيتم تبادل السجناء بين كييف وانفصاليى شرق أوكرانيا غدا الأحد، وقال زيلينسكى، حسبما ذكرت شبكة “إيه.بي.سي.نيوز” الأمريكية، “يجب أن يتم تبادل السجناء غدا، نحن جميعًا بانتظار هذه اللحظة”، واصفًا هذه العملية بأنها “المهمة الأصعب له خلال العام الجارى”.
من جانبهم، أكد مسئولون انفصاليون النبأ، حيث قالوا إنه من المتوقع أن يتم تبادل 55 سجينًا أوكرانيًا مقابل 87 متمردًا انفصاليًا.
وأضافت الشبكة، أن أخر تبادل للسجناء بين الطرفين وقع فى ديسمبر عام 2017، حيث تم إطلاق سراح 73 أوكرانيًا مقابل 233 متمردًا انفصاليًا.
وكان زيلينسكى ونظيره الروسى فلاديمير بوتين، توسطا لإتمام التبادل بين السجناء، وذلك خلال لقائهما فى مباحثات سلام استضافتها العاصمة الفرنسية “باريس فى وقت سابق من الشهر الجارى.
يذكر أن، الرئيسين كانا قد فشلا خلال المباحثات على إيجاد حلول وسط لإنهاء الحرب الدائرة فى شرق أوكرنيا بين منذ خمسة أعوام، بعدما ضمت روسيا شبه جزيرة القرم إليها، حيث أودت هذه الحرب بحياة 14 ألف شخص، إلا أنهما اتفقا على إحياء عملية السلام، والإفراج المتبادل عن السجناء.
و من جهتها، كانت قد أعلنت مفوضة حقوق الإنسان في جمهورية دونيتسك الشعبية داريا موروزوفا، فى وقت سابق من اليوم السبت، أنه سيتم غدا الأحد إجراء تبادل للأسرى بين كييف من جهة وجمهوريتى دونيتسك ولوهانسك المعلنتين ذاتيا اعتمادا على “صيغة 87 مقابل 55”.
وقالت موروزوفا، فى بيان أوردته وكالة أنباء سبوتنيك الروسية، إن “كييف ودونباس ودونيتسك اتفقت على تبادل الأسرى بناء على مبدأ الكل مقابل الكل غدا الأحد، أى قبل ليلة رأس السنة الجديدة، حسبما اتفق زعماء مجموعة نورماندى، ومن المتوقع أن يطلق الجانب الأوكرانى 87 شخصًا في مقابل إطلاق جمهوريتى دونيتسك ولوجانسك سراح 55 شخصًا”.
يذكر أن السلطات الأوكرانية، بدأت في شهر أبريل 2014 عملية عسكرية ضد سكان جمهوريتي دونيتسك ولوهانسك اللتين أعلنتا استقلالهما من طرف واحد، ووفقا لأخر إحصاءات الأمم المتحدة فقد بلغ عدد ضحايا هذا النزاع ما يزيد على 13 آلفا من المواطنين.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا