مجلس الوزراء السعودي : ” التعاون الإسلامي ” صوت موحد للأمة منذ تأسيسها

دسمان نيوز – الرياض – أشاد مجلس الوزراء السعودي بدور منظمة التعاون الإسلامي في تعزيز العمل المشترك، مشيرا إلى أنها صوت موحد للأمة منذ تأسيسها عام 1969.

جاء ذلك خلال جلسة مجلس الوزراء التي رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، الثلاثاء، في قصر اليمامة، وفقا لوكالة الأنباء السعودية.

وأشار المجلس إلى الدور الذي تضطلع به منظمة التعاون الإسلامي وسعيها الدؤوب نحو تقوية وتعزيز العمل الإسلامي المشترك بوصفها بيتاً جامعاً للعمل الإسلامي منذ تأسيسها عام 1969م، وصوتاً موحداً للأمة .

كما بين في هذا الصدد، أن المملكة تتشرف باستضافتها لمقر المنظمة، ودعمها مع الدول الأعضاء والأمانة العامة، لتحقيق آمال وتطلعات شعوب الأمة الإسلامية.

وكانت منظمة التعاون الإسلامية احتفلت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بالذكرى الخمسين على تأسيسها، تحت شعار “متحدون من أجل السلم والتنمية”.

وتعد منظمة التعاون الإسلامي مظلة للعمل الإسلامي المشترك ومؤسسة لنشر السلام والتعايش السلمي حول العالم وللدفاع عن حقوق الشعوب والحكومات في تقرير مصيرها.

كما تطرق مجلس الوزراء السعودي إلى ما شدد عليه المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في دورته الأربعين “بقصر الدرعية” الشهر الجاري من أهمية دور دول المجلس في تعزيز استقرار المنطقة، والحرص على استتباب أمنها وما تتطلبه المرحلة من مواجهة التحديات التي تمر بها.

وأعرب عن ترحيبه بما ورد في البيان الختامي لأعمال القمة الخليجية ” إعلان الرياض ” وما تضمنه من حرص قادة دول مجلس التعاون على التماسك والترابط ووحدة الصف، والحفاظ على المكتسبات وإنجازات مسيرته التكاملية، وتعزيز الشراكات الاستراتيجية، وتحقيق الوحدة الاقتصادية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا