الأمم المتحدة للطفولة دعت إلى تضافر الجهود الدولية لتوفير الحماية اللازمة لأطفال سوريا

دسمان نيوز – دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، إلى تضافر الجهود الدولية لتوفير الحماية اللازمة لأطفال سوريا جراء الأوضاع الجارية على الأرض وارتفاع وتيرة العنف فى مناطق شمال غربي البلاد.
قال المدير الإقليمى لـ”يونيسيف”، تيد شيبان، في سلسلة تغريدات على حساب المنظمة على “تويتر”: “يدفع الأطفال ثمن اشتداد العنف في شمال غرب سوريا”، مضيفا: “قتل أو جرح أكثر من 500 طفل خلال الأشهر التسع الأولى من عام 2019، وقتل أو أُصيب 65 طفلا خلال شهر ديسمبر”.
وكشف شيبان أن زيادة حدة العنف في المناطق المكتظة سكانيا في معرة النعمان جنوب إدلب، حملت آلاف المدنيين على الفرار باتجاه الشمال.
وتابع: “منذ 11  ديسمبر الجاري وحتى الآن، نزح أكثر من 130 ألف شخص بينهم 60 ألف طفل من جنوب إدلب، وشمال حماة وغرب حلب”، محذرا من أن هذه التحركات السكانية من شأنها “زيادة الضغط على المجتمعات المضيفة السخية وعلى المخيمات المكتظة بالنازحين”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا