مستشفى الجهراء الجديد تختتم ورشة عمل لعلاج حالات العقم الصعبة لدى الرجال

دسمان نيوز – علمت “الجريدة” أن وفدا مشتركا من وزارتي الصحة والتعليم العالي سيقوم قريبا بمهمة رسمية إلى الولايات المتحدة الأميركية لمراجعة وفحص وتدقيق إجراءات التأمين الصحي على الطلبة المبتعثين للخارج الذين يزيد عددهم على 3 آلاف طالب، إضافة الى أسرهم، وإعداد تقرير مشترك مع كل من المكتبين الثقافي والصحي بواشنطن.

وقالت مصادر صحية مطلعة إن الوفد المشترك سيضم ممثلين قانونيين وماليين رفيعي المستوي من الوزارتين، على أن يقدم الوفد المشترك تقريرا لوزيري الصحة والتربية والتعليم العالي لاتخاذ اللازم بشأن نتائج التقرير.

في موضوع منفصل، اختتم مستشفى الجهراء الجديد ورشة عمل لعلاج حالات العقم الصعبة لدى الرجال. وكشف رئيس قسم النساء والولادة بالمستشفى، د. سامي الطاهر، أن الورشة التي حققت نجاحاً كبيراً، هدفت إلى علاج حالات العقم المتعلقة بالرجال بمشاركة الخبير البريطاني د. ماجد شبير.

وقال الطاهر إن الورشة حضرها عدد كبير من أطباء النساء والولادة وأطباء المسالك البولية، إضافة إلى أطباء من القطاع الخاص، موضحاً أن زيارات الخبراء ستتكرر من 3 إلى 4 مرات في العام الواحد.

وأوضح أن وحدة النساء والولادة تم انتقالها في الفترة الأخيرة إلى مستشفى الجهراء الجديد، وهو أكبر 10 مرات من القديم، متوقعا زيادة الحالات من 400 إلى 1200 حالة في 2020، مشيرا إلى استقبال حالات من منطقة الأحمدي.

من جهته، قال استشاري طب الخصوبة وأطفال الأنابيب في مستشفى الجهراء، د. حازم الرميح، إن ورشة جراحة عقم الرجال السادسة أقيمت في وحدة طب الخصوبة بمدينة الجهراء الطبية مدة 5 أيام، وتضمنت 5 محاضرات حول آخر مستجدات علاج العقم لدى الرجال، وتم خلالها إجراء 9 عمليات لحالات عقم رجال مستعص، وتم استخراج وتجميد المني من 6 حالات بنسبة 66%، وهي نسبة عالية عالميا.

وأشار إلى أن تلك العيّنات ستستخدم في دورات علاج طفل الأنبوب للزوجين لاحقا في وحدة طب الخصوبة، مشيرا إلى إجراء 30 استشارة لعقم رجال مستعص، وتم وضع خطة علاج متكاملة لها.

وأوضح الرميح أنه تم الاتفاق على أن تكون الزيارة المقبلة للخبير الأجنبي بعد 6 أشهر، مشيرا إلى أن مستشفى الجهراء الجديد يحرص على استضافة الخبراء العالميين به لرفع الكفاءات وصقل الخبرات، ومن ثم علاج الحالات المعقدة جدا في طب الخصوبة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا