الأشغال: إلغاء الإشارات الضوئية وتوفير حركة مرور سلسة بمنطقة جنوب السرة

دسمان نيوز – أعلن مدير مشروع “تطوير منطقة جنوب السرة”، التابع للهيئة العامة للطرق والنقل البري محمد الصفار، انتهاء الهيئة من هدم الجسر العابر فوق طريق الملك فهد (طريق 40)، الواصل بين مناطق مشرف وبيان ومبارك العبدالله وسلوى ومنطقة جنوب السرة بضواحيها.

وقال الصفار، لـ”الجريدة”، إن الهيئة بدأت أعمال الهدم مساء الخميس الماضي، واستغرقت تلك الأعمال نحو 48 ساعة، وأعيد افتتاح الطريق أمام المارة بعد الانتهاء من تنظيف آثار الهدم مساء أمس.

وأشار إلى أن هدم الجسر يعد ضرورة لتطوير التقاطع “IC-44″، الذي يربط طريق الملك فهد برواد الطريق القادمين من جهة الجنوب “مدينة الأحمدي”، والقادمين من جهة الشمال “مدينة الكويت” بمنطقة جنوب السرة بضواحيها (حطين والزهراء والشهداء والسلام والصديق)، وكذلك بمناطق مشرف وسلوى وبيان ومبارك العبدالله.

من جانبها، أفادت وزارة الأشغال العامة، في بيان صحافي، بأن هدم الجسر يأتي ضمن أعمال مشروع تطوير منطقة جنوب السرة، في محيط مستشفى الشيخ جابر الأحمد، ويشمل قطاعا من طريق الملك فهد بن عبدالعزيز بين منطقتي بيان ومشرف ومنطقة جنوب السرة.

وبينت الوزارة أن هذه المنطقة ستشهد حركة مرورية أفضل مع نهاية إنجاز المشروع، حيث ستلغى الإشارات الضوئية بالكامل، وسيتوفر لمرتادي الطرق حركة سلسة دون ازدحامات ناتجة عن الإشارات.

وذكرت أنه تم التنسيق مع الهيئة العامة للمرور لإغلاق طريق 40 بشكل كامل خلال فترة هدم الجسر، حفاظا على سلامة المواطنين والمقيمين، والعاملين على المشروع، وتمت الموافقة على مراحل وطريقة الهدم للجسر، حتى تتم بطريقة سليمة وآمنة وبأقل تأثير على الحركة المرورية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا