بالفيديو.. فنانون رحلوا في 2019

دسمان نيوز – سيطرت حالة من الحزن الشديد على الوسط الفني، خلال عام 2019، وذلك  بعد الإعلان عن أكثر من حالة وفاة من النجوم  الذين أثروا في الحياة الفنية بأدائهم وأعمالهم المميزة.

ودع الوسط الفني بعام 2019 بعض الفنانين منهم نجوم من زمن الفن الجميل، ومنهم نجوم شباب أثروا في الوسط الفني بشكل كبير بعد فقدانهم .

سعيد عبد الغني

كانت البداية مع رحيل الفنان الكبير سعيد عبد الغني، صباح يوم الجمعة الموافق 18 يناير الماضي، وتم تشيع جثمانه من مسجد الصديق بشيراتون، وذلك بعد أن تدهورت الحالة الصحية له و تعرضه لوعكة صحية شديدة نقل على إثرها لأحد المستشفيات العسكرية للعلاج.

وقال حينها نجل الفنان أحمد سعيد عبد الغني، إن والده أصيب بالتهاب رئوي حاد، وتم نقله إلى العناية المركزة قبل إعلان وفاته.

إسماعيل محمود

وفي السابع من شهر إبريل توفي الفنان إسماعيل محمود، وذلك إثر تعرضه لأزمة صحية مفاجئة، وتم تشييع الجنازة  حينها عقب صلاة العصر من مسجد سيدى القبارى بالإسكندرية، ويعتبر الفنان إسماعيل محمود من مواليد عام 1950 بمحافظة الإسكندرية، ودرس القانون، والتحق بعدها بمعهد الفنون المسرحية، وقدم عددا من الأدوار الصغيرة في بداية مسيرته الفنية.

محمود الجندي

وفي الحادي عشر من شهر إبريل الماضي أيضًا توفي الفنان الكبير محمود الجندي، عن عمر ناهز 74 عاما، بأحدى مستشفيات مدينة السادس من أكتوبر، وتم تشييع جثمان الفنان الكبير حينها من مسجد الشيخ عبد الحكم، بمسقط رأسه بمركز أبو المطامير بمحافظة البحيرة، وذلك بعدما أصيب بأزمة مرضية قبل وفاته، وتم نقله وقتها لأحد مستشفيات مدينة السادس من أكتوبر، واستمر هناك ما يقرب من 10 أيام حتى فارق الحياة.

الفنان الكوميدي محمد نجم

وفي الخامس من شهر يونيو الماضي، رحل الفنان الكوميدي محمد نجم عن عمر يناهز 75 عاماً، وذلك بعد إصابته بنزيف في المخ، وقالت أسرته إن سبب إصابته بالنزيف مشاهدته للتصريحات التي أطلقها الفنان أحمد آدم ضده بأحد اللقاءات التلفزيونية.

محمد أبو الوفا

وفي 26 من ذات الشهر رحل أيضا الفنان محمد أبو الوفا بعد تعرضه لوعكة صحية شديدة، ونقل على إثرها للمستشفى، وكان “أبو الوفا”من الوجوه المميزة في الدراما المصرية، حيث تعلق به الجمهور بسبب أدائه في مجموعة كبيرة من الأعمال منها “ فيلم الجزيرة” “ابن حلال”، “نسر الصعيد”، “كلبش”، “كأنه امبارح”، “الميزان” و”الشارع اللي ورانا”.

عزت أبو عوف

وفي الأول من شهر يوليو الماضي خيم الحزن على الوسط الفني والإعلامي، لتلقيهم نبأ وفاة الفنان عزت أبو عوف، الفنان متعدد المواهب، الذي أبدع في مجال الموسيقي مكونًا فرقة “الفور أم” في نهاية سبعينيات القرن الماضي، وكانت الفرقة تتميز بطابعها العائلي، مكونة من عزت وشقيقاته الأربعة، وكانت بمثابة انطلاقة فنية جديدة للموسيقى في مصر، أحدثت دويًا في عالم الفن.

فاروق الفيشاوي

وفي الخامس والعشرين من شهر يوليو الماضي، توفي الفنان فاروق الفيشاوي عن عمر ناهز الـ 67 عاما بعد صراع مع مرض السرطان.

طلعت زكريا 
وفي الثامن من شهر أكتوبر الماضي، توفى  الفنان الكبير طلعت زكريا، بعد صراع طويل مع المرض، إذ إنه نقل إلى المستشفى بعد تعرضه لوعكة صحية شديدة.

هيثم أحمد زكي

وفي السابع من شهر نوفمبر الماضي أعلنت نقابة المهن التمثيلية وفاة الممثل الشاب عن عمر ناهز الـ 35 عامًا بعد تعرضه لهبوط حاد في الدورة الدموية في منزله بمدينة الشيخ زايد.

وتم اكتشاف حالة الوفاة بعد أن قامت خطيبة هيثم بالاتصال به كثيرًا فلم يجب على هاتفه، فقامت بإبلاغ الشرطة التي أخطرت النيابة واقتحمت المنزل لتجد الشاب الهادئ فقد فارق الحياة نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية.

وفي مشهد مهيب شيع المئات من زملاء ومحبي الفنان الشاب جثمانه، من مسجد مصطفى محمود عقب أداء صلاة الجنازة عليه، وتشييعه إلى مثواه الأخير لدفنه بمقابر العائلة في مدينة 6 أكتوبر.

شعبان عبد الرحيم

وفي الثالث من شهر ديسمبر الحالي، رحل الفنان الشعبي شعبان عبدالرحيم عن عمر ناهز 62 عاما بعد وعكة صحية قصيرة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا