بالصور والمستندات – أنباء عن شبهه جنائية في وفاة المواطن #احمد_الظفيري وأسهم الإتهامات تتجه لوزارة الداخلية

دسمان نيوز – تداول مغردون في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تغريدة لاحد المواطنين وهو قريب للمواطن احمد الظفيري (من ذوي الاحتياجات الخاصة)، يؤكد وجود شبهه جنائية في وفاة قريبه ، وقال سعود الظفيري عبر حسابه الشخصي :-

‏انا ولد عم المتوفي احمد الظفيري وسأقوم بسرد كل الملابسات التي حصلت بوفاته اثناء حبسه لدى مكافحة المخدرات .

‏لم نعلم بأمر وفاته الا عن طريق الصدفة اليوم بتاريخ 19 سبتمبر 2019 ظهرا حيث ان اخ المرحوم يعمل لدى الادلة الجنائية واثناء عمله شاهد اوراق تخص وجود جثه اخوه المتوفي في تاريخ 18 سبتمبر ، ظهرا في الادلة الجنائية
ولم يتم ابلاغنا عن وفاته قبل ذلك .

‏حيث انه مفقود من ثلاث ايام وعند سؤالهم عن سبب الوفاة قالو ان الملف سري ولا يمكن التصريح بسبب الوفاة ثم اكتشفنا عن طريق سؤالنا بإنهم يدعون بإنه مات بسبب استخدامه المؤثرات العقلية ( مخدرات ) ولدينا تقرير من المستشفى يدحض قولهم .

‏وذلك عند قيام دورية امن عام استيقافة فنتج عن ذلك مشادة بين المتوفي وبين عناصر الداخلية اسفرت عن اصابته بكدمات متفرقه على اثرها قامو بنقله الى مستشفى العدان علماً بإن المتوفي (معاق اعاقه شديده).

‏ومفاد التقرير الذي بحوزتنا بإن المتوفي تعرض لكدمات متفرقة اثناء مقاومته لرجال الامن ثم تم احالته الى ادارة مكافحة المخدرات دون اي سبب واضح او دليل يثبت تعاطي المتوفي اي مؤثرات عقليه ثم توفى هناك.

‏والى الان لم تقم الداخلية بايضاح السبب الحقيقي وراء وفاته لنا وكل مايخص هذه الحادثه مازال سرياً ونحن اهل المتوفي لانعلم حقيقة وسبب وفاته ولم نقم بدفنه الى الان ونتمنى ان يصل صوتنا الى الجهة المعنية وتشكيل لجنه خارجيه محايدة لكشف ملابسات الحادثة .

ورفق لكم ‏صورة من التقرير الاولي عند فحص المتوفي ولم يتم الذكر فيه لأي اثر لتعاطي المؤثرات العقلية بل على العكس تم اثبات حالة الاعتداء والاصابه بكدمات

ورفق لكم ‏صورة تثبت اعاقة المتوفى احمد الظفيري رحمه الله بـ” اعاقة حركية شديدة ”

‏‎

وتفاعل السياسين ونواب البرلمان والناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي مع قضية وفاة احمد الظفيري .

وقال النائب ثامر السويط عبر حسابه الرسمي ، ‏وردني للتو معلومات بشأن وفاة المواطن ‎أحمد الظفيري من ذوي الإحتياجات الخاصة بعد تعرضه الإعتداء بالضرب في إحدى ادارات وزارة الداخلية مما يشكل تجاوز صارخ لأجهزة وزارة الداخلية المعنية بحفظ أمن وسلامة المواطنين وعلى وزير الداخلية أنس الصالح فتح التحقيق الفوري الشفاف بملابسات الواقعة .

وقال الدكتور محمد الدوسري – ‏وزارة الداخلية مطالبة بتوضيح ما جرى مع ‎أحمد الظفيري الله يرحمه ، هذه قضية خطيرة ويجب أن يكون هناك كشف لفاعليها ولأسبابها.

وقال الناشط السياسي خالد الشليمي ، وزير الداخلية انس الصالح نحذر من قيام السلطات الأمنية من التضليل والافتراءات بالطعن في أخلاق المغدور احمد الظفيري او التزوير بالتقارير الطبية ، فأنت امام مسؤولية عظيمة وهي ازهاق روح دون وجه حق تم قتله باستهتار ، بل حتى وان كان متعاطي فهذا ليس مبرر لقتله .

وقال ‏المحامي عبدالعزيز الوعلان ، السيد أنس الصالح أنت أمام فاجعه كبرى أصابت أسرة المرحوم ‎أحمد الظفيري رحمه الله بسبب بعض ضباط وأفراد وزارة الداخلية ، وحتى لا يتحول الأمر إلى ( ‎محمد الميموني آخر ) إليك التفاصيل كامله من قريب المتوفي .

وقال نواف الخثعاوي ، أقسم بالذي أحل القسم لن نترك حقنا وسنصعد الأمر ، نحن في دولة مؤسسات وليست عصابات
يا وزير الداخلية الساكت عن الحق شيطان أخرص إن لم تقتص من المسؤولين عن وفاة المعاق أحمد الظفيري ستكون خصمنا ، ونحن على موعد مع النائب العام .

وقال الناشط ‏فهيد الهيلم ، وزارة الداخلية يفترض بها حماية الناس وحفظ الأمن .. أما ماحدث مع المغدور ‎احمد الظفيري فهو يحكي خلاف ذلك وللأسف ولا يجب أن تمر هذه الحادثة دون كشف ملابساتها ومعرفة كل أطرافها ومحاسبتهم .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا