منع المزارعين الفلسطينيين من العمل فى أراضيهم بالأغوار الشمالية

دسمان نيوز – منعت قوات الاحتلال الإسرائيلى، اليوم الأربعاء، المزارعين الفلسطينيين من استكمال حراثة أراضيهم فى الأغوار الشمالية شمال الضفة الغربية.
وقال الناشط الحقوقى عارف دراغمة، إن قوات الاحتلال داهمت منطقة أم الجمال، ومنعت المزارعين من استكمال حراثة أراضيهم وزراعتها، وهددت بالاستيلاء على أى جرار زراعى يتواجد فى المنطقة.
يذكر أن، قوات الاحتلال منعت المزارعين، الليلة الماضة، أيضا من العمل فى أراضيهم، بمنطقة “الشق”، واستولت على جرار زراعى .
وتقع الأغوار الشمالية، شمال شرق الضفة الغربية، ضمن ما يعرف حاليا باسم “محافظة طوباس”، وتبلغ مساحتها حوالى 240 ألف كم2، وتشكل حوالى 60% من مساحة محافظة طوباس البالغه 402كم2، وتضم الأغوار 12 تجمعا سكانيا ثابتا، بالإضافة إلى 20 تجمعا لمضارب البدو، ويبلغ عدد سكانها حتى منتصف العام 2017 حوالى 6000 نسمة.
وعن أهمية موقع الأغوار الشمالية، فهى تعد سلة غذاء الضفة الغربية من الخضار، والفاكهة؛ كون أراضيها الزراعية من أخصب الأراضى فى فلسطين، وأغلب مزروعاتها مروية؛ نظرا لتوافر المياه طوال العام، خاصة أنها جزء من أكبر حوض مائى جوفى فى فلسطين، وهو “الحوض المائى الشرقى؛ بالإضافة إلى محاذاتها الحدود الأردنية وأراضى عام 1948 .
ويؤكد مركز عبد الله الحورانى، التابع لمنظمة التحرير، أن الفلسطينيين يخسرون سنويا 800 مليون دولار بسبب سيطرة الاحتلال الإسرائيلى على مناطق الأغوار الشمالية سلة الخضر والفاكهة للفلسطينيين.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا