لبنان : ضبط منفذى الاعتداءات على منزل مفتى الشمال وحرق شجرة الميلاد

دسمان نيوز – أعلن الجيش اللبنانى، إلقاء القبض على منفذى الاعتداءات، التى شهدتها مدينة طرابلس “شمالى البلاد” فجر اليوم، والتى تضمنت قطع الطرق وترديد هتافات تنطوى على إثارة النعرات بين الطوائف والمذاهب، والاعتداء على منزل مفتى الشمال اللبنانى وحرق شجرة الاحتفال بأعياد الميلاد فى إحدى الساحات الرئيسية.
وذكرت مديرية التوجيه بقيادة الجيش اللبنانى، فى بيان لها اليوم، أن عددا من الأشخاص الذين يستقلون دراجات نارية، كانوا قد أقدموا على التجمهر فى الرابعة من فجر اليوم أمام منزل مفتى طرابلس والشمال “للطائفة السُنّية” الشيخ مالك الشعار، وقاموا بأعمال شغب وتحطيم للممتلكات العامة والخاصة، مطلقين الشعارات النابية.
وأضاف الجيش اللبنانى، أن المتجمهرين أقدموا عقب ذلك على إلقاء زجاجات تحتوى على مواد حارقة، على شجرة عيد الميلاد فى “مستديرة النيني” على نحو أدى إلى اشتعالها بالكامل.
وأشار، إلى أن جهاز مخابرات الجيش تمكن على الفور من تحديد أماكن تواجد مرتكبى تلك الجرائم فى طرابلس، وألقى القبض على 8 أشخاص منهم، وأحالهم إلى سلطات التحقيق القضائية المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم.
وذكرت مديرية التوجيه، أن قوات الجيش تدخلت فجر اليوم أيضا، لمعالجة توترات فى عدد من مناطق العاصمة بيروت، واستطاعت أن تُعيد الهدوء إليها.
وكانت عدد من أحياء العاصمة اللبنانية، قد شهدت فجر اليوم، توترات أخذ بعضها طابعا مذهبيا مسلحا، حيث قامت مجموعات من الأشخاص بقطع الطرق باستخدام الإطارات المشتعلة وصناديق النفايات وترديد الهتافات وحاول البعض انتزاع مجموعة من اللافتات التى تحمل صورا كبيرة لزعماء سياسيين، فى ما سُمع دوى إطلاق الرصاص بصورة متقطعة، وشوهد أشخاص مسلحون يتنقلون فى عدد من الطرقات، على نحو استدعى تدخل الجيش لضبط الأوضاع وإنهاء مظاهر الاضطراب.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا