صباح الخالد التقى رئيس مجلس الأمة

دسمان نيوز – اكد سمو الشیخ صباح خالد الحمد الصباح رئیس مجلس الوزراء الیوم الاحد الحرص البالغ على التباحث مع رئیسي السلطتین التشریعیة والقضائیة في كیفیة العمل على تنفیذ التوجیھات السامیة والتعاون لما فیھ خدمة مصلحة البلاد بالمرحلة المقبلة.

جاء ذلك في تصریح لسمو الشیخ صباح الخالد لوكالة الانباء الكویتیة (كونا) وتلفزیون الكویت وقناة المجلس في مجلس الامة عقب لقائھ رئیس مجلس الامة مرزوق علي الغانم. وقال سموه “اجتماعنا یأتي تنفیذا لتوجیھات سمو امیر البلاد في لقائھ مع رؤساء السلطات الثلاث وحث سموه لھم على التمسك بالدستور وتفعیل المادة 50 التي تعنى بفصل السلطات مع تعاونھا”.

 وذكر ان الزیارات التي قام بھا لرئیسي السلطتین تأتي للتباحث في كیفیة العمل في المستقبل والتعاون بما فیھ خدمة البلد.

واضاف “استفدت كثیرا مما طرح في لقاء الیوم ووجدت كل اھتمام في تعاوننا بالمرحلة القادمة وكیفیة تنفیذ توجیھات سمو الامیر خلال المرحلة المقبلة والتي نحن بحاجة لھا بشكل اكبر في الوقت القادم” معربا عن شكره للرئیس الغانم وسعادتھ بلقائھ وعن أملھ في مواصلة اللقاءات في المستقبل.

وكان سمو رئیس مجلس الوزراء اكد خلال زیارتھ الى المجلس الأعلى للقضاء الخمیس الماضي ان زیارتھ تأتي استكمالا لتوجیھات سمو امیر البلاد الشیخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظھ الله ورعاه.

یذكر ان وزیر شؤون الدیوان الأمیري بالإنابة الشیخ محمد العبدالله المبارك الصباح قال الثلاثاء الماضي ان سمو أمیر البلاد وجھ رؤساء السلطات الثلاث التشریعیة والتنفیذیة والقضائیة بالتعاون وذلك سعیا لتحقیق مصلحة البلاد والعباد لاسیما تعزیز النزاھة والشفافیة ومحاربة الفساد والعمل على كل ما من شأنھ القضاء على آفة الفساد ومحاسبة المتجاوزین.

وتأتي التوجیھات السامیة التي تمت خلال استقبال سموه لرؤساء السلطات الثلاث رئیس السلطة التشریعیة مرزوق علي الغانم ورئیس السلطة التنفیذیة سمو الشیخ صباح الخالد الحمد الصباح ورئیس السلطة القضائیة المستشار یوسف المطاوعة عملا بما تضمنتھ المادة (50 (من الدستور والتي تحث على فصل السلطات مع تعاونھا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا