على مدى ثلاث ليالٍ متتالية في مسرح «جابر العلي» بـ «مركز جابر الأحمد الثقافي» أوركسترا براغ «أبهرت» الحضور

دسمان نيوز – أقام مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي بالتعاون مع أوركسترا براغ الفيلهارموني، التي تعد واحدة من أكثر الفرق شهرة في العالم، ثلاث أمسيات كلاسيكية لعشاق الموسيقى، وذلك خلال موسمه الثقافي الجديد على خشبة مسرح الشيخ الراحل جابر العلي الصباح ووسط حضور كبير من عشاق الموسيقى الكلاسيكية التي تمتاز بعزفها اوركسترا براغ الفيلهارموني بقيادة قائدها ايمانويل فيوم.

شهدت أول ليلتين من الأمسية الموسيقية مجموعة مختارة من المقطوعات الكلاسيكية العالمية والمؤلفات الكويتية مثل مقطوعة «أهل الهوى» للموسيقي خالد نوري ومقطوعة «طريق الذكريات» للموسيقى عبدالعزيز شبكوه ومقطوعة «الزمان» للموسيقي محمد الحمدان، حيث نالت تلك المقطوعات إعجاب الجميع خصوصا أن الاوركسترا عزفت بكل جدارة وإبهار وبطريقة جميلة استحقت عليها التصفيق من الجمهور الغفير.

كما شهدت الليلتان مشاركة الطفلة الكويتية الموهوبة روان بهبهاني التي قدمت صوليست بيانو من خلال مقطوعة جوزيف هايدن والتي قدمتها بإتقان كبير استحقت عليه التصفيق حتى من قبل قائد الاوركسترا ايمانويل فيوم، كما شاركت معه مرة أخرى لعزف مقطوعة لجوزيف هايدن بمشاركة الموسيقيين الكويتيين يوسف حلاوة وايوب خضر اللذين حياهما الجمهور كثيرا لاحترافيتهما بالعزف مع اوركسترا عريقة مثل اوركسترا براغ الفيلهارموني، وبعد استراحة قصيرة عزفت الاوركسترا مقطوعة بحرية للموسيقي عبدالله الخلف بعنوان «رحلة الغوص بحثا عن اللؤلؤ» بمشاركة الايقاعيين فتحي وعبدالحميد الصقر اللذين استطاعا ان يرجعا بالحضور الى الماضي الجميل من خلال ايقاعتهما الجميلة حيث استقبلها الحضور بكل حماس.

أما الليلة الثالثة من الامسية الموسيقية فكانت مختلفة كليا حيث ركزت الاوركسترا على عزف مجموعة من المقطوعات الشهيرة في الأفلام العالمية مثل لحن فيلم «الطيب والشرير والقبيح» وفيلم «حدث ذات مرة في الغرب» بالإضافة الى عزفها افتتاحية أوبرا «طائر العقعق اللص» وافتتاحية اوبرا «الناي السحري» وسط إعجاب الجميع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا