معهد الكويت للأبحاث العلمية : إدارة النفايات من المواضيع التي يولي لها المعهد اهتماماً خاصةً في الوقت الحاضر تحقيقا لرؤية الدولة لعام 2035

دسمان نيوز – أكدت مدير عام معهد الكويت للأبحاث العلمية د. سميرة السيد عمر على ان إدارة النفايات من المواضيع التي يولي لها المعهد اهتماماً خاصةً في الوقت الحاضر تحقيقا لرؤية الدولة لعام 2035، والأهداف الاستراتيجية التي يدعمها سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

جاء ذلك خلال ورشة العمل العلمية الرابعة المشتركة لأبحاث إدارة النفايات التي نظمها معهد الكويت للأبحاث العلمية بالتعاون مع سفارة الجمهورية الإيطالية.

وأوضحت عمر أن إدارة النفايات كانت دائما على رأس قائمة أولويات المعهد، وذلك عن طريق تحقيق ممارسات مستدامة والحفاظ على الموارد الطبيعية، وسيشهد المعهد ولادة برنامج بحثي جديد مخصص لإدارة النفايات وتثمينها، وذلك ضمن خطتنا الاستراتيجية التاسعة.

وبينت أن من أهداف هذه الورشة هو عرض أحدث التطورات وما توصلت إليه التكنولوجيا في مجال إدارة النفايات بتناول دورة حياتها بالكامل، ومن تقليل مصادرها وخفض تأثيراتها، واستخدامها لما فيه نفع للمجتمع بأسره.

وسيتم التركيز في ورشة العمل هذه على إعادة تدوير النفايات إلى صورتها الطبيعية، وإنتاج كيماويات قيمة، ومنتجات ذات جودة عالية، وذلك للحفاظ على الموارد الطبيعية وتقليل الأعباء البيئية المرتبطة بها.

بدوره أوضح د. محمد الراشد المدير التنفيذي بالوكالة لمركز أبحاث البيئة والعلوم الحياتية أن هذه الورشة تعتبر عنصرًا رئيسيًا من أهداف المعهد البحثية السابقة والمستقبلية، وتمثل إدارة النفايات قوة دفع بحثية أساسية تنبع من الاحتياجات الأساسية للكويت، للحفاظ على مواردها الطبيعية وتقليل أعبائها على البيئة المحلية.

كما بين د. الراشد أن هذه الورشة تعزز عملية استخلاص الموارد والمنتجات عالية الجودة من نفايات المواد الخام حيث حقق علماؤنا ونظراؤهم الإيطاليون والدوليون نجاحًا كبيرًا في إجراء أنشطة مختلفة في مجال البحث والتطوير على مدار السنوات الماضية.

وأضاف د. الراشد أن المعهد يقوم بتنفيذ أحد أهم مشاريع المبادرة الحكومية في البلاد التي تعالج هذه القضية الرئيسية المتمثلة في إدارة النفايات وتثمينها، من خلال إنشاء وحدة بحثية مخصصة لهذا المجال في المعهد بقيادة موظفينا، لتلبية حاجة البلاد الماسه في هذا المجال البحثي.

من جهته، أعرب رئيس اللجنة العلمية ومدير برنامج التلوث البيئي والمناخ، د. سلطان السالم عن جزيل شكره وامتنانه للدعم المتواصل من كل من إدارة المعهد والسفارة الإيطالية، منوها بأن هذه الورشة تأتي جراء باكورة العمل المتواصل من فريق أبحاث إدارة النفايات بمركز أبحاث البيئة والعلوم الحياتية، حيث استعرض د. السالم آخر النتائج ممن المشاريع البحثية التي يقوم المركز بالعمل عليها في الآونة الأخيرة مع التركيز على المستخلصات البحثية لتلك المشاريع المتعلقة بإنتاج الكيماويات الخفيفة والديزل من معالجة النفايات.

كما أوضح د. السالم دور البرنامج في تدشين عددا من المرافق المتخصصة في الآونة الأخيرة لخدمة شركاء النجاح في المعهد بما يتعلق في أبحاث إدارة النفايات.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا