عايدة السالم : أكاديمية المعلوماتية من شأنها ترسيخ الاهتمام بالتعليم والتدريب الرقمي بهدف تعزيز الصناعة الرقمية

دسمان نيوز – أكدت رئيسة مجلس أمناء جائزة سمو الشيخ سالم العلي للمعلوماتية، الشيخة عايدة السالم، أن أكاديمية المعلوماتية من شأنها ترسيخ الاهتمام بالتعليم والتدريب الرقمي، بهدف تعزيز الصناعة الرقمية واقتصاد المعرفة، بما يلبي الرؤية السامية (كويت جديدة 2035).

جاء ذلك في تصريح صحافي للسالم، أمس الأول، بمناسبة افتتاح معرض المشاريع والابتكارات التي أعدها خريجو الأكاديمية، وهي إحدى المبادرات الوطنية التي أطلقتها الجائزة هذا العام، في ظل احتفالها بخريجي الدورة الثانية بأسس التصنيع الرقمي ضمن برنامج “تطوير”، التابع للأكاديمية.

وأضافت أن أكاديمية المعلوماتية أتاحت فرصة لإقامة المعرض عبر برنامجها للتطوير التقني، الذي عكس نجاح دورته، التي احتضنتها كلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا، بمشاركة أكثر من 100 متدرب تتراوح أعمارهم بين 9 و16 عاما.

من جانبها، قالت منسقة أكاديمية المعلوماتية، د. ليلى الموسوي، إن من الأهداف الرئيسة للجائزة؛ الارتقاء بالمهارات المعلوماتية والإبداعات المختلفة، وتهيئة الشباب للإسهام في تطوير الثقافة المعلوماتية، وتطوير المحتوى الرقمي العربي.

وذكرت أن “الذكاء الاصطناعي والروبوتات من شأنهما إلغاء وظائف عدة، وستنشأ الكثير من الوظائف الجديدة التي تستثمر القدرات البشرية بطرق مختلفة تماما”، متوقعة أن يتنامى سوق الوظائف المرتبطة بالبرمجة والروبوتات خلال العقد المقبل.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لشركة “كرييتف بتس سوليوشنز”، خليفة السنان، إن العالم اتجه للتصنيع الرقمي والبرمجة، ما أدى إلى ثورة في عالم تكنولوجيا المعلومات، مؤكدا ضرورة الاهتمام بالفرد والتعليم، لمواجهة التحديات، ومواكبة التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم.

وحث السنان الطلبة على تطوير مهاراتهم وابتكاراتهم، داعيا أولياء أمور الطلبة إلى تشجيع هذه المواهب، التي تساهم في تطوير الكويت مستقبلا، وحثهم على الابتكار والاهتمام بالمعلوماتية.

على صعيد متصل، قال رئيس كلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا، د. خالد البقاعين، إن هذه التجربة الرائدة تستهدف الطلبة، لتهيئتهم لمستقبل واعد، إذ تفاعلوا كثيرا مع النصائح والدروس التي قدمت لهم خلال الدورة، وخرجت مشاريعهم متميزة بالابتكار والأهمية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا