فرانكفورت يزلزل جدران بايرن ميونخ

دسمان نيوز – سقط بايرن ميونخ بشكل مفاجئ خارج أرضه، على يد مضيفه آينتراخت فرانكفورت بنتيجة (5-1)، اليوم السبت، على ملعب كومرزبنك آرينا، ضمن منافسات الجولة العاشرة من الدوري الألماني.

أهداف فرانكفورت جاءت عن طريق فيليب كوستيتش، جبريل سو، ديفيد أبراهام، مارتن هينتيريجر وجونسالو باسيينسيا في الدقائق 25، 33، 49، 61 و85، بينما أحرز روبرت ليفاندوفسكي هدف بايرن الوحيد في الدقيقة 37. 

بهذه النتيجة، ارتقى فرانكفورت للمركز السادس بعد وصوله للنقطة 17، بينما هبط بايرن للمركز الرابع بعد توقفه عند 18 نقطة.

وفي نفس الجولة، فاز بوروسيا مونشنجلادباخ المتصدر على مضيفه باير ليفركوزن (2-1)، وبوروسيا دورتموند على فولفسبورج (3-0) ولايبزج على ماينز (8-0) وتعادل فيردر بريمن مع فرايبورج (2-2).

الشوط الأول

 

وهدد بايرن مرمى أصحاب الأرض بفرصة أولى بعد مرور دقيقتين على بداية المباراة، بعدما تسلم سيرجي جنابري كرة داخل منطقة جزاء وسددها بقوة، لكنها ذهبت بعيدة إلى خارج الملعب.

 

وكاد جونسالو باسيينسيا أن ينفرد بمرمى الحارس مانويل نوير في الدقيقة الثامنة، لكنه تعرض لعرقلة من جيروم بواتينج على حدود منطقة الجزاء، ليحتسب الحكم ركلة حرة، ويمنح مدافع بايرن بطاقة صفراء.

 

ولجأ الحكم بعد ذلك لتقنية الفيديو، ليتبين له استحقاق بواتينج الحصول على بطاقة حمراء مباشرة، ليضطر بايرن لإكمال المباراة بـ10 لاعبين في وقت مبكر.

 

ونفذ باسيينسيا الركلة الحرة، لكنها اصطدمت بالحائط البشري، لترتد إليه ويقابلها بتسديدة أخرى، لينجح نوير في الإمساك بها رغم تغيير مسارها.

 

عمد فرانكفورت بعد الطرد على الضغط المتقدم، لمحاولة استغلال النقص العددي للضيوف، لتظهر قلة حيلة الفريق البافاري في الدقائق التالية.

 

ومع حلول الدقيقة 25، تمكن فرانكفورت من هز شباك بايرن بهدف أول عن طريق فيليب كوستيتش، الذي وصلته الكرة داخل منطقة الجزاء، ليسددها مباشرة إلى داخل المرمى، محرزًا هدف التقدم.

 

ومنح هذا الهدف حافزًا لبايرن من أجل التقدم نحو مناطق فرانكفورت لإدراك التعادل، لكن أصحاب الأرض باغتوا الضيوف بهدف ثانٍ بطريقة مشابهة للهدف الأول، إذ وصلت كرة لجبريل سو داخل منطقة الجزاء بعد اصطدامها بالدفاع، ليسددها اللاعب بلمسة واحدة إلى داخل الشباك.

Volume 0%

 

ولم تمر سوى 3 دقائق حتى نجح جوشوا كيميتش في تقليص النتيجة بتسديدة قوية اخترقت الشباك، قبل أن يحبط الحكم فرحة بايرن بإلغاء الهدف بداعي التسلل.

 

ولم يهدأ طوفان الفريق البافاري حيث نجح روبرت ليفاندوفسكي في صيد شباك فرانكفورت بعدها بدقيقة واحدة من مجهود فردي، عندما توغل داخل منطقة الجزاء ووضع الكرة داخل الشباك، محرزًا الهدف الأول للضيوف.

 

وهدأت المباراة في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، ليذهب فرانكفورت للاستراحة متقدمًا (2-1).

الشوط الثاني

واستمر فرانكفورت في مفاجأة ضيفه مع بداية الشوط الثاني، بعدما سجل الهدف الثالث عن طريق ديفيد أبراهام الذي قابل عرضية داني دا كوستا بالانزلاق موجهًا الكرة إلى داخل مرمى نوير.

 

لم يستسلم بايرن بعد تأخره بـ3 أهداف، ليبدأ لاعبوه في شن الهجمات على مرمى الحارس فريدريك رونو.

رغم ذلك، واصل فرانكفورت اختراق شباك نوير بهدف رابع من ضربة رأسية لمدافعه مارتن هينتتيريجر، اكتفى حارس بايرن بمتابعتها أثناء دخولها مرماه.

 

لم يهدأ فرانكفورت بعد ذلك، بل تواصل مده الهجومي نحو مرمى بايرن بعدة محاولات، لكن نوير وقف حائلًا أمامها، بعدما تصدى ببسالة لعدة تسديدات متتالية.

وكاد ألفونسو ديفيز أن يقلص النتيجة بهدف ثانٍ لبايرن، لكن تسديدته ارتطمت بالشباك من الخارج.

وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بـ5 دقائق، عمق فرانكفورت جراح ضيفه بهدف خامس بعدما تلاعب أندريه سيلفا بديفيد ألابا، قبل أن يمرر الكرة لزميله باسينسيا، الذي وضعها بسهولة داخل الشباك، لتمر الدقائق وتنتهي المباراة بفوز أصحاب الأرض نتيجة (5-1).

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا