الأمم المتحدة تحتفل باليوبيل الماسي في “إكسبو دبي 2020”

دسمان نيوز – تشارك الأمم المتحدة بجناح مستقل في النسخة التالية من إكسبو العالمي في دبي العام المقبل حيث ترفع شعار “نحن الشعوب: لنشكل مستقبلنا معاً” جاء هذا الإعلان عقب تصريح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بأن الاحتفال السنوي العام المقبل سيشهد محادثات عالمية يتصدرها الشباب ليكون محورها دور التعاون الدولي في صنع المستقبل الذي يريده العالم وذلك في إطار احتفال المنظمة الدولية باليوبيل الماسي لتأسيسها.
وستتيح المشاركة في إكسبو 2020 للأمم المتحدة الفرصة لإطلاع ملايين الزوار والمشاركين على رسالتها وأنشطتها وإنجازاتها على مدى السنوات الخمس والسبعين الماضية وإلهامهم للانخراط في خطة التنمية المستدامة لعام 2030 وأهدافها السبعة عشر.
وأعلن ماهر ناصر المفوض العام لجناح الأمم المتحدة في إكسبو 2020 عن شعار جناح الأمم المتحدة وهو شعار يجمع بين العبارة الافتتاحية لميثاق الأمم المتحدة لعام 1945 وشعار الذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الأمم المتحدة وعنوانه “لنشكل مستقبلنا معاً”.
وقال ناصر “نحن ممتنون للغاية لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها وللمنظمين لهذه الفرصة لنكون جزءا من إكسبو 2020 وللدعم السخي الذي يتم تقديمه”.
وقد حصلت الأمم المتحدة على دعم من دولة الإمارات ومكتب إكسبو 2020 للمشاركة في هذا الحدث ويشمل هذا الدعم توفير جناح بكامل تجهيزاته كجزء من سياسة إكسبو 2020 “دولة واحدة جناح واحد”.
وسيقام الجناح على مساحة مركزية قابلة للتعديل ستستضيف الفعاليات والعروض التقديمية والمناقشات والاجتماعات وستحاط بمعروضات تروي قصص منظومة الأمم المتحدة ووكالاتها وإنجازاتها وأفرادها.
وسيُنظم الجناح بأسلوب يلهم العديد من المناصرين الجدد على الانخراط عن كثب في الأمم المتحدة وسيسلط الضوء على مدى انفتاح الأمم المتحدة وسهولة الوصول إليها وجدواها والإنصات لأصوات الشباب من مختلف الأطياف.
ولدى خروج الزوار من جولتهم داخل الجناح سيشعرون أن الأمم المتحدة تمثل قوة مؤثرة في العالم وتدعو الجميع للمشاركة. وستركز هذه التجربة على إذكاء الشعور بأن حماية حقوق جميع الناس وصونها بل جميع الكائنات الحية والكوكب بنفسه هو في صميم عمل الأمم المتحدة.
وينسجم شعار “تواصل العقول وصنع المستقبل” الذي يقوم عليه إكسبو 2020 إلى حد كبير مع رسالة الأمم المتحدة التي تدعو الدول والشعوب إلى العمل معا لمواجهة التحديات العالمية وبناء مستقبل آمن وسلمي ومستدام.
ويضطلع إكسبو العالمي منذ عام 1851 بدور فريد في تبادل الأفكار والتكنولوجيا الجديدة وإشراك الناس وحشد الدعم للأولويات العالمية العابرة للحدود الوطنية.
وسيرحب إكسبو 2020 – وهو أول حدث من نوعه يُقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا – بأكثر من 200 جهة مشاركة بمن فيهم 192 دولة ستشارك كل واحدة منها بجناح مستقل مما يجعل إكسبو 2020 أكثر دورات إكسبو شمولاً في التاريخ.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا