مكتب الشهيد يقيم حفلا تكريميا لأبناء الشهداء الفائقين

دسمان نيوز – تحت رعاية وحضور وزير شؤون الديوان الأميري ورئيس مجلس الأمناء بمكتب الشهيد الشيخ علي جراح الصباح أقام مكتب الشهيد التابع للديوان الأميري مساء أمس حفل تكريم أبناء الشهداء الفائقين للعام الدراسي 2018/2019 وذلك في قاعة الراية.
وقد استهل الحفل بالسلام الوطني ثم تلاوة ما تيسر من القرآن الكريم بعدها تم عرض فيلم بعنوان (رعاية أميرنا سر تفوقنا). وألقى وزير شؤون الديوان الأميري كلمة فيما يلي نصها:
 “بسم الرحمن الرحيم (وقل ربي زدني علما) السادة الحضور الكريم ابنائي الطلبة المتفوقين والمتميزين من أبناء شهداء الكويت الأبرار.
السادة اولياء امورهم الأفاضل يسعدني ان التقي بحضراتكم في كل عام للاحتفال بأبنائنا المتفوقين والمتميزين دراسيا وتكريمهم بعد ان حققوا بتوفيق الله النجاح والتفوق والتميز على طريق التحصيل العلمي واكتساب العلم والمعرفة من أجل المساهمة في بناء كويت المستقبل.
السادة الحضور إنه لمن دواعي سرورنا الإعراب عن بالغ فرحتنا وسعادتنا بعودة سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه الى ارض الوطن العزيز بعد ان من المولى تعالى على سموه رعاه الله بالشفاء وموفور العافية.
أبنائي المتفوقين والمتميزين لقد اجتهدتم وثابرتم في تحصيلكم العلمي فحصدتم النجاح والتفوق الذي يمهد لكم الطريق نحو مستقبل زاهر ان شاء الله للاسهام في خدمة وطنكم ورفعة شأنه ولقد أثبتم انكم تسيرون على نهج آبائكم الذين كان رائدهم الفداء والتضحية من أجل الكويت فبذلوا دماءهم رخيصة من أجلها ففازوا بمنزلة الشهادة.
وانتهز هذه المناسبة السعيدة لأرفع لمقام سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه خالص الشكر على دعمه المتواصل لرعاية اسر الشهداء الأبرار وتكريم أبنائهم كما اتقدم بالشكر للاخوة الافاضل وكلاء الديوان الاميري ولمسؤولي مكتب تكريم الشهداء واسرهم على جهودهم الخيرة المتمثلة في رعاية مسيرة الطلبة من أبناء شهداء الكويت الابرار ليظلوا المواطنين الذين يفخر بهم وطنهم الغالي الكويت.
بارك الله لكم وسدد على الخير خطاكم في ظل الرعاية الكريمة والسامية من لدن حضرة صاحب السمو امير البلاد وسمو ولي العهد الامين حفظهما الله ورعاهما وحفظ الله الكويت واهلها من كل سوء ومكروه ورحم الله شهداء الكويت الابرار واسكنهم فسيح جناته.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته”.
ثم ألقت مدير عام مكتب تكريم الشهداء وأسرهم فاطمة أحمد الأمير كلمة فيما يلي نصها: “بسم الله الرحمن الرحيم معالي راعي الحفل الشيخ علي الجراح الصباح الموقر وزير شؤون الديوان الاميري رئيس مجلس الأمناء بمكتب الشهيد السادة اعضاء مجلس امناء مكتب الشهيد السادة أولياء امور الطلبة الفائقين السادة الحضور الكرام ابنائي الطلبة الفائقين والمتميزين ابناء شهداء الكويت الابرار ارحب بحضراتكم جميعا باسمي وباسم جميع زملائي في مكتب تكريم الشهداء واسرهم في هذا اللقاء المتجدد في كل عام لتكريم كوكبة نيرة من ابنائنا الفائقين والمتميزين من ابناء شهداء الكويت الابرار.
السادة الحضور اسمحو لي ان اثني على ما تفضل به معالي الوزير وان اعرب عن الشكر والحمدلله جلت قدرته بأن تكرم بالشفاء والصحة والعافية على سمو اميرنا ووالدنا الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه.
أبنائي الطلبة الفائقين والمتميزين يسعدنا في مكتب الشهيد ان نرى في كل عام كوكبة متجددة من طلبتنا الفائقين والمتميزين الذين يسيرون بجد واجتهاد على طريق العلم والابداع خدمة لوطننا الغالي الكويت.
فالابداع والتفوق هما عنوان مكتب الشهيد في برنامجه (اكاديمية المبدعين) والهادف الى تدريب ابناء الشهداء وتوجيههم للعمل التطوعي على اسس علمية ضمن برامج تدريبية تخصصية وعملية تعزز الابداع في شخصياتهم وتساعدهم على تحقيق طموحاتهم وهواياتهم من خلال دورات من التدريب العملي والنظري تجعلهم قدوة مؤثرين ومنتجين في المجتمع الكويتي وتسهم في إبراز اهمية العمل التطوعي وتعزيز قيمة العطاء والولاء والانتماء للمجتمع والوطن تجسيدا لما دعا اليه سيدي حضرة صاحب السمو امير البلاد حفظه الله ورعاه وهو تأصيل البحث العلمي لتحقيق التنمية المستدامة بالوطن العزيز والاستفادة من الخبرات في تنفيذ المشاريع التي تخدم الوطن والمواطنين والارتقاء بالوسائل والاليات المتبعة في عملية البحث العلمي التي تسهم في نهضة الكويت ودفع مسيرة التطور فيها الى الامام.
بارك الله بكم وسدد على طريق الخير خطاكم في ظل الرعاية الأبوية الكريمة والسامية من لدن حضرة صاحب السمو امير البلاد وسمو ولي عهده الامين حظفهما الله ورعاهما وإننا في مكتب الشهيد لنعاهد حضرة صاحب السمو امير البلاد حفظه الله ورعاه على ان نواصل مسيرة رعاية ابناء الشهداء وتثبيت اقدامهم على طريق التفوق والتميز ليكونوا كما كان اباؤهم جنودا في خدمة الكويت عاملين من اجل رفعتها وتقدمها.
السادة الحضور في هذا المقام يسعدني ان اتوجه باسمي وباسم جميع منتسبي مكتب تكريم الشهداء وأسرهم بالشكر الجزيل الى وزير شؤون الديوان الاميري رئيس مجلس الامناء في مكتب تكريم الشهداء واسرهم الشيخ علي الجراح الصباح ونائب وزير شؤون الديوان الاميري الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح وإلى الأخوة الافاضل وكلاء الديوان الاميري وإلى جميع المسؤولين في الديوان الاميري الذين يقدمون لنا كل العون لانجاح مهماتنا في تكريم أبناء الشهداء ورعايتهم.
كما نبارك لأمهات الفائقين آملين ان نعمل معا للحفاظ على تفوق ابنائنا.
حفظ الله الكويت واهلها من كل سوء ومكروه ورحم الله شهداء الكويت الابرار.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته”.
بعد ذلك تم عرض فيلم بعنوان (من ريحة ابوي).
وفي نهاية الحفل قام وزير شؤون الديوان الأميري بتكريم أبناء الشهداء الفائقين والمتميزين.
 وقد قام أبناء الشهداء بإهداء راعي الحفل درعا تذكارية بهذه المناسبة. (كونا)

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا