انتخابات الأندية.. «صبة.. حقنة.. لبن»

دسمان نيوز – يبدو أن انتخابات الأندية ستبقى «صبة.. حقنة.. لبن»، فرغم محاولات تغيير الوجوه والأسماء لإيهام الشارع الرياضي أن هناك عهداً جديداً قادماً، فان الواضح وضوح الشمس أن من يأتي سيمارس الفكر والتوجه نفسهما ليصبح الوضع الرياضي أقرب إلى «تيتي.. تيتي.. ترى مثل ما رحتي جيتي»، فمع اقتراب موعد إغلاق باب الترشح لانتخابات الأندية بعد غد الخميس تزداد وتيرة الخلاف في بعض الأندية، فيما تشهد معظمها هدوءا واستقرارا في ظل ما يشبه التزكية لبعض القوائم التي لم تجد منافساً.

فقد أكدت مصادر مطلعة لـ القبس قرب اكتمال قائمة الرئيس الحالي لنادي القادسية الشيخ خالد الفهد بعدما بدت ملامحها تكتمل في ظل تغيير ربما يطول ما يقرب من نسبة %70 من الأسماء الحالية. وأوضحت المصادر أن القائمة يترأسها الشيخ خالد الفهد وتضم كلا من الشيخ فهد طلال الفهد ومحمد رضا معرفي وعزيز البسام ورفاعي الديحاني، ومن المتوقع أن ينضم للقائمة خلال الساعات القليلة المقبلة الشيخ فهد أحمد الفهد، حيث تجري مشاورات حول هذا الأمر. وأضافت المصادر أن هناك أسماء ما زالت مطروحة في محاولة لتغيير وإبعاد بعض الأسماء التي باتت عائقا أمام تطوير النادي والنهوض به.

«الجهراء».. وخلاف اللحظات الأخيرة

وشهدت الجمعية العمومية لنادي الجهراء انقساماً واضحاً في اللحظات الأخيرة، بعدما قرر الرئيس الحالي دهام الشمري عدم خوضه الانتخابات المقبلة، وانقلب الاتفاق الواضح على قائمة واحدة إلى قائمتين، يترأس الأولى خالد الجارالله الرئيس السابق للنادي، وعضوية كل من خالد السربل وسعود الحجرف وسلمان العجمي وجاسم فريح وأحمد هليل الظفيري وعبد الحميد السعيدي وسالم الشمالي وذعار الجنفاوي الشمري. وما زال هناك مقعدان مخصصان لمجموعة الرئيس الحسيني، وتعتبر القائمة رغم اكتمال قوامها إلا أنها ما زالت مبدئية خاضعة للتغيير والتعديل خلال الساعات التي تسبق إغلاق باب الترشيح، وهي قائمة حرص خلالها الجارالله على تمثيل الأغلبية من أعضاء العمومية وفي المقابل، لم تتضح بعد الرؤية حول الأسماء المطروحة للقائمة المنافسة برئاسة نواف جديد.

برقان.. وهدوء يسبق العاصفة

ورغم الأعداد المحدودة للجمعية العمومية لنادي برقان، والتي لا تقاس نسبياً بأعداد الأندية الأخرى، فإنه من الأندية المرشحة لانتخابات ساخنة في ظل ترشح قائمتين: الأولى برئاسة هملان الهملان الرئيس الحالي؛ وتضم: أنور زيد العتيبي وعبدالله سعد البوص وجمعان سعود الرشيدي ومحمد سعد العسكر ومحمد ناصر الفراج، ولم تكتمل قائمة الرئيس حتى الآن بسبب خروج بعض الأسماء منها، وما زالت القائمة الثانية لم تتضح ملامحها، غير أن مصادر أكدت أنها ستضم عدداً من الأسماء التي تمثل ثقلاً رياضياً وستنافس بشكل قوي خلال الانتخابات.

العربي على صفيح ساخن

ورغم إعلان قائمتين ستخوضان انتخابات العربي: الأولى برئاسة جمال الكاظمي، وتضم: أحمد الجاسم وأحمد خلف وخليل البلام وأحمد جواد الناصر وخالد أحمد عبدالصمد وعلي جمال الكاظمي وسالم الحساوي وخالد عبدالنبي الصراف وسلمان علي بولند ورائد خميس الزعابي، والثانية برئاسة عبدالعزيز عاشور وعضوية أسامة حسين وفؤاد المزيدي وجاسم خالد المضف، وعلي إسماعيل أتش وإسماعيل محمد الحبيب وعلي جواد النصر وفهد سيف الفهد وحمد عبدالكريم بن حيدر، وناصر حيدر الصفار وعلي عبدالله مندني، إلا أن عدداً من الأسماء التي قررت الترشح خارج القائمتين وبشكل فردي لم تتقدم حتى الآن بأسمائها للجنة الانتخابية للنادي، وهو ما سيدخل النادي في حالة من الصراع لتبقى انتخابات العربي على صفيح ساخن.

هدوء التضامن

وفي نادي التضامن أعلن أبناء النادي عن القائمة التي ستخوض الانتخابات برئاسة مبارك المعصب وخالد شبيب الدقباسي وسرحان عبدالله الركاكة وعادل فلاح الهلفي وعلاء مبارك الوطري وفهد دابس بن جعيمير وأحمد منادي النمران ومحمد علي الحمد ويوسف طليان الراجحي ومفرج سعد المسيلم وجاسر سعود الدغيم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا