” البراميل الفارغة تصدر اصواتا ” بـ قلم دالي الخمسان

0
0

في ظل التطور الهائل لوسائل التواصل الاجتماعي وبرامج التراسل الفوري وسهوله الاتصالات وكثرة التطبيقات جعلت العالم كمجتمع صغير حيث تعد شبكة الانترنت وسيلة سهله للتعبير عن الراي بلا قيود وبلا حدود وبعيد عن وسائل الاعلام التي لها مهنية وادارة ورقابة ولها الحرية في رفض بعض ما ينشر ولكن في ظل هذا التطور المرعب في برامج التواصل الاجتماعي يستطيع كل شخص ان يعبر عن ما يجول في خاطره ويدافع عن وجهة نظره وقضيته دون المساس بالاخرين .

في المجتمع الكويتي ظهر علينا كثيرا من السفهاء يحمل درجة ” خبل بامتياز ” يتكلم في كل قضية وكأنه حكومة متنقله يعلو صوته بالحق وبالباطل يتعرض لفئات في المجتمع بكلام غير لائق وباسلوب ساقط وبمفردات سوقية تدل علي هبوط مستوي تربيته ونشاته .

البراميل الفارغه تصدر اصواتا مدوية
ويروى أن قسَّ بن ساعدة وأكثم بن صيفي اجتمعا فقال أحدهما لصاحبه : كم وجدت في ابن آدم من العيوب ؟ فقال : هي أكثر من أن تحصى والذي أحصيته ثمانية آلاف عيب ووجدت خصلة إن استعملتها سترت العيوب كلَّها قال :
ما هي ؟ قال : حفظ اللسان .
وصدق الشاعر عندما قال :
لعمرك ما شئ علمت مكانه
أحق بسجن من لسان مدلل
على فيك مما ليس ينفعك قوله
بقفل شديد حيثما كنت اقفل
دعوة الي كل شخص ثرثار لا يعي ما يقوله امام اللي يسوي واللي ما يسوي عليه ان يحترم ذاته ويحترم مجتمعه ومكوناته ولا بتطرق الي مواضيع تدعو الي تهميش الاخر والطعن فيه فالكويت الغالية بلدا للجميع ويستظّل بها الكل وليس لفئة متغطرسه انانية ترفض الاخر وتتعالي علي المجتمع ومكوناته .

ندعوا الله مخلصين وصادقين ان يجنبنا الكلام في ما يعنينا ويجنبنا الزلل في القول والفعل والعمل .

دالي محمد الخمسان
‏ twitter@bnder22
‏sns555666@yahoo.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here