الموافقة على «الأحوال الجعفرية» و«الشركات» و«تنظيم المحاماة» و«حظر استعمال الشهادات العلمية غير المعادلة» و«تنظيم التأمين» و«التجنيس» و«مراقبة الحسابات» وتعديل «الرعاية السكنية»

0
0

دسمان نيوز – وصف رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم جلسة أمس بالمثمرة تشريعيا، لافتا إلى إنجاز الكثير من القوانين المهمة التي نوقش بعضها مرات عدة ولكنها لم تخرج من اللجان البرلمانية. وأضاف أنه لم يحدث توافق بشأن بعض القوانين لأنها تتضمن أمورا حساسة ومعقدة ولكن كان هناك عمل خلال الأشهر الماضية، ومحاولات لتقريب وجهات النظر في العديد من القوانين.

وقال: ما لم يتم الاتفاق عليه خارج القاعة في اللجان البرلمانية حسم عن طريق المجلس بالتصويت. في جلسة واحدة استطعنا أن ننتهي من أربع مداولات ثانية ونحو أربعة قوانين أخرى.

وأوضح أن الجلسة كانت طويلة ولكن الإنجاز مرده التحضير المبكر والجيد لهذه القوانين، مثمنا دور الجميع سواء النواب أو الحكومة أو الإعلام، بالإضافة إلى كل من عمل في الأمانة العامة سواء في قطاع اللجان أو الجلسات وغيرهما على ما بذلوه من جهود جبارة للانتهاء من تقارير القوانين التي أقرت أمس.

وأشار الغانم إلى أن جدول أعمال جلسة اليوم يتضمن ميزانيتي هيئة الاستثمار والنفط وتقارير الاتفاقيات الصادرة من اللجنة الخارجية.

وأمس، وافق مجلس الأمة على مشروع قانون بشأن إصدار قانون الأحوال الشخصية الجعفرية، كما اقر اقتراح بقانون بتعديل بعض أحكام قانون إصدار الشركات لتيسير الإجراءات وتسهيل تأسيسها. وأقر المجلس أيضا مشروع قانون تعديل بعض أحكام قانون تنظيم مهنة المحاماة أمام المحاكم وهو ما كثر اللغط حوله، وكانت هناك تصريحات من أصحاب الاختصاص باللجوء إلى المحكمة الدستورية.

ووافق المجلس أيضا على مشروع قانون يحظر استعمال الشهادات العلمية غير المعادلة. وأقر المجلس مشروع قانون بشأن تنظيم التأمين والإشراف والرقابة عليه، و«التجنيس» و«مراقبة الحسابات» وتعديل «الرعاية السكنية»

العازمي: إقرار «حظر الشهادات غير المعادلة» يستكمل جهود اجتثاث الشهادات المزورة

أكد وزير التربية ووزير التعليم العالي د.حامد العازمي أن إقرار مجلس الامة قانون حظر استخدام الشهادات العلمية غير المعادلة يأتي استكمالا لجهود اجتثاث ظاهرة الشهادات المزورة والوهمية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here