مدرسة جديدة في مصر لتنمية المهارات

0
0

دسمان نيوز – أطلقت مؤسسة مصرية للتنمية البشرية والاجتماعية، وشركة “آي بي أم” المتخصصة في مجال التكنولوجيا الرقمية، أول نموذج لمدرسة P-TECH في مصر.

وقالت نيرمين أبوجازية الرئيس التنفيذي لمؤسسة الألفي للتنمية البشرية والاجتماعية ، في بيان صحفي اليوم الخميس ، إنه من المقرر أن تبدأ أول مدرسة P-TECH في مصر بتنفيذ مهامها بمدرسة الشروق الفنية لأنظمة تكنولوجيا المعلومات، اعتبارًا من شهر سبتمبر المقبل.

وأشارت إلى أن إطلاق المدرسة تم بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ، بهدف توفير فرص تعليمية متخصصة في مجال التكنولوجيا تؤهل الطلاب المصريين وتمنحهم المهارات والخبرات اللازمة للوظائف المتعلقة بمجال التكنولوجيا.

وقالت أبو جازية إن هذه الوظائف لا تحتاج للحصول على مؤهل جامعي لمدة أربع سنوات ولكن تحتاج خبرات متخصصة في مجال التكنولوجيا مثل الأمن السيبراني، والحوسبة والتصميم الرقمي، وتحليلات البيانات، والذكاء الاصطناعي.

ويأتي إطلاق المدارس ، وفقا للبيان ، من أجل دعم تحول الدولة المصرية تجاه نظام يعزز من مهارات وكفاءات الطلاب اللازمة لمواكبة المستقبل ومعالجة النقص في المهارات الرقمية، بهدف مواجهة التحدي المتمثل في نقص المهارات التقنية وصعوبة الحصول على تعليم عالي الجودة ونقص الخبرات العملية وعدم تأهيل الخريجين للمهارات اللازمة لمتطلبات سوق العمل.

وتقوم مؤسسة الألفي بتوفير تدريب للمعلمين، وذلك مع مشاركة موظفين متطوعين من شركة آي بي أم في توجيه الطلاب والقيام بزيارات ميدانية والإشراف على الجدول التعليمي في المدرسة، ومع استكمال مدة الخمس السنوات المقررة للنظام الدراسي، سوف يكون الطلاب مؤهلين تماماً لوظائف في مجالات الرقمنة، والحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي، وأيضاً سوف يكون لديهم الفرصة لإكمال تعليمهم الجامعي بكليات علوم الحاسبات.

ووقعت مؤسسة الألفي ، التي قام بتأسيسها معتز الألفي (مؤسس ورئيس مجلس الأمناء)، مؤخرًا بروتكول تعاون مشترك مع وزارة التربية والتعليم لتأهيل 500 مدرس على مواد العلوم والرياضيات سنويًا، و100 قيادة مدرسية سنويًا، وتقديم أكثر من 100 منحة دراسية بالجامعة الأمريكية والجامعات الدولية واستكمال الدراسات العليا، مما يسهم في رفع جودة المدرس المصري والنهوض بالعملية التعليمية .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here