تقديم مقترح لـ «الأمة» لجعل الـ «باي فورس» يدوياً لطلبتنا جمعية الهندسة

0
337

دسمان نيوز – قال العميد المساعد للشؤون الطلابية في كلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت د. خالد الهزاع إن عددا من الأساتذة في الكلية لم يتم إسناد مقررات دراسية لهم، لعدم توافر ميزانية كافية للفصل الصيفي، مبينا أن محدودية الميزانية لجامعة الكويت، جعلت 20 عضو هيئة تدريس في الكلية يحرمون من فرصة التدريس بالفصل الدراسي الصيفي، وذلك بسبب سياسة الجامعة في ترشيد الميزانية للمقررات الدراسية المطروحة.

وتابع لـ “الجريدة” أن طرح الشُّعب متساو بالنسبة للأقسام العلمية في كلية الهندسة، ففي كل عام دراسي تطرح نفس أعداد الشُّعب الدراسية، ولا زيادة عليها أو نقصان، كما أننا في الوقت الحالي نستقبل العديد من الطلبة الذين قد تواجههم مشاكل في أثناء التسجيل بالمقررات الدراسية للفصل الدراسي الصيفي، كما نحل العديد من المشكلات التي تواجه الدارسين.

مشكلة مرتقبة

وبيّن الهزاع أن هناك بعض المقررات الدراسية للفصل الدراسي الصيفي تطرح مرة واحدة، لكنها هذه المرة طرحت مرتين، وتم تسجيل الطلبة بها، حيث تضم كل شعبة دراسية 45 طالبا، لا سيما أننا لا نستطيع أن نفتح لمثل هذه المقررات 3 شُعب، فنحن ملتزمون مع عمادة القبول والتسجيل في جامعة الكويت بأعداد الشعب المحددة للطرح.

وكشف أنه تم طرح 3 شعب لمقررات الإنكليزي بداية التسجيل للفصل الدراسي الصيفي، ووجدنا عدم التسجيل بها من الطلبة، حيث تمت مخاطبتنا من عمادة القبول والتسجيل بعدم الحاجة، وتم سحبها، مشيرا إلى أن العمادة لديها نقص في الميزانية بالفصل الدراسي الصيفي.

وأشار إلى أنه لم يتم زيادة عدد المقررات الدراسية في كلية الهندسة والبترول للفصل الدراسي الصيفي منذ نحو 10 سنوات إلى الآن، ومازالت الأعداد الخاصة بالطلبة على حالها، وتتراوح بين 40 و45 طالبا في المقرر الدراسي الواحد، ونتوقع أن تكون هناك مشاكل في هذا الآلية المتبعة خلال السنوات القادمة، لأن أعداد الطلبة في تزايد مستمر بالكلية، وليست هناك ميزانية كافية لطرح الشعب الدراسية.

«باي فورس» الصيفي

من جانبه، كشف رئيس جمعية كلية الهندسة والبترول، عبدالعزيز العايد، أنه تم تقديم مقترح يتضمن 8 رغبات أكاديمية على أعضاء اللجنة التعليمية في مجلس الأمة، حيث تتضمن تلك الرغبات أن يكون هناك تسجيل “باي فورس” للفصل الدراسي الصيفي لطلبة كلية الهندسة، وأن يكون التسجيل يدويا حتى تكون الأقسام العلمية مدركة لمشكلات الطلبة، وترشدهم وفق معايير أكاديمية تفيد الطالب، مبينا أن هناك موافقة مبدئية من اللجنة على الموافقة عليها، لكونها تحل العديد من مشكلات الطلبة على مدى السنين المقبلة.

وتابع لـ “الجريدة” أن جميع تخصصات الهندسة لم تدرج لها شُعب دراسية كافية في الفصل الدراسي الصيفي القادم، ونحن حرصنا على التحرك في هذا الشأن وتحديد متطلبات الطلبة أمام الإدارات المعنية في جامعة الكويت، وسيتم تجميع رغبات كل الطلبة في الكلية، وتقديمها إلى مكتب العميد المساعد للشؤون الطلابية، مع تقديمها أيضا إلى رؤساء الأقسام العلمية في الكلية.

وبيّن أن مقررات الإنكليزي من 1 إلى 3 تشمل تخصصات طلبة جميع الأقسام العلمية، حيث لم نجدها مدرجة في النظام الإلكتروني الخاص بالتسجيل، ونحن في انتظار اعتمادها وطرحها مرة أخرى، حتى لا يتم تأخير الطلبة، وذلك بعدم توافرها، موضحا أن هناك عدة شكاوى تستقبلها الجمعية من الطلبة، وهي تشمل الهندسة المدنية والميكانيكية والهندسات الأخرى، بعدم توافر الشعب الدراسية الكافية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.