طلبة الجامعة : زيادة أعضاء هيئة التدريس ضرورة لحل مشكلة المقررات الدراسية

0
537
دسمان نيوز – شدد عدد من طلبة جامعة الكويت على ضرورة تفادي المشاكل التي يعانونها في الجامعة خلال الانتقال إلى مدينة صباح السالم الجامعية، ومن أبرزها مواقف السيارات والازدحامات المرورية، وكذلك الشعب الدراسية، والتي تتكرر مع بداية كل فصل دراسي.

ودعا الطلبة المسؤولين في جامعة الكويت الى ضرورة وضع مطالباتهم بعين الاعتبار، وعدم إهمالها حتى لا تتكرر معاناة الطلبة في المدينة الجامعية، خاصة أنها جديدة ويسهل تصحيح الأخطاء السابقة في المواقع الجامعية المختلفة بكيفان والخالدية والشويخ.

«الجريدة» التقت عددا من الطلبة للاستماع الى مطالباتهم بشأن المدينة الجامعية الجديدة، وفيما يلي التفاصيل:

في البداية، قال الطالب يوسف المطيري إن مشروع مدينة صباح السالم الجامعية يعد من المشاريع التي نفخر بها نحن الطلبة، مؤكدا أن تخصيص مساحة تقدر بحوالي 6 ملايين متر مربع في مدينة الشدادية لهذا الغرض يعد اهتماما كبيرا من الدولة بالعلم. وبيّن المطيري أن طلبة الجامعة لديهم مطالبات لحل عدد من المشاكل التي كانت تواجههم قبل الانتقال الى «الشدادية»، موضحا أن من أبرز تلك المطالبات حل مشكلة مواقف السيارات والشُّعب الدراسية، لا سيما مع استئناف الدراسة في جامعة الشدادية لبعض الكليات في سبتمبر المقبل، والتي عقد الطلبة عليها آمالا كبيرة في أن تكون القاعات الدراسية مزودة بأحدث التقنيات، وأن تكون هناك مواقف سيارات كافية لما عانيناه سابقاً في جامعة الكويت.

من جانبه، قال الطالب جديع المخيال إن افتتاح مدينة صباح السالم الجامعية يعد الخطوة الأولى لبداية التطور والتقدم في الكويت من الناحيتين التعليمية والأكاديمية، موضحا أن حل العديد من المشاكل مطلب أساسي للطلبة قبل الانتقال، ومن أهمها حل مشاكل الازدحامات المرورية التي كنا نعانيها في موقع كيفان بجامعة الكويت.

وبيّن المخيال أن مشروع المدينة الجامعية يعد حلما لكل طالب وطالبة في جامعة الكويت في أن يدرس بها، مؤكدا أن الكثير من الطلبة على أمل أن تحل المشاكل السابقة في الشُّعب الدراسية ومواقف السيارات وآلية تسجيل المقررات الدراسية.

بدوره، قال الطالب عبدالعزيز شداد: نتمنى ألا تتكرر مشاكل جامعة الكويت في مدينة صباح السالم الجامعية، خاصة أنها صرح تعليمي مهم وجديد من خلال وضع خطط واضحة لتفادي المشاكل التي حصلت سابقا من ازدحام مروري ومواقف للسيارات، وتسهيل الدخول والخروج على الطلبة، وأن تكون هناك زيادة في عدد أعضاء أعضاء هيئة التدريس لكي تستوعب عدد الطلبة الدارسين في الجامعة، لكي تسير الحياة التعليمية لطلاب الجامعة بلا معوقات.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.