متانة الاقتصاد السعودي ترفع حجم الاستثمارات الأجنبية للضعف

0
652

دسمان نيوز – كشفت وكالة بلومبيرغ العالمية أن عدد التراخيص للاستثمارات الأجنبية في السعودية ارتفعت خلال الربع الأول من العام الجاري 2019، لتفوق حجم ما تحقق خلال الفترة المماثلة من العام الماضي 2018 بنسبة 70%.

ونقلت الوكالة عن محافظ الهيئة العامة للاستثمار إبراهيم العمر ان التراخيص للشركات البريطانية والصينية والأميريكية كانت لها القيادة في هذا النمو الملفت، لافتًا إلى أن أعداد الشركات المتقدمة من هذه البلدان مثلت النسبة الأكبر في دعم هذا النمو. وأضاف العمر أن القطاعات التي شهدت نموًا سريعًا شملت القطاعات التي أتاحت المملكة فيها الملكية الكاملة للمستثمر الأجنبي في شهر نوفمبر من العام الماضي، مثل التعليم وقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.

وعزت الوكالة هذا النمو السنوي في التراخيص الأجنبية في السعودية إلى الإصلاحات التي طبقتها المملكة على صعيد إزالة القيود المفروضة على الاستثمارات الأجنبية، مضيفة أن الاستثمار الأجنبي المباشر في المملكة خلال عام 2018 ارتفع الى حوالي 3 مليارات دولار، ما يساوي أكثر من ضعف حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة في العام 2017.

وقال العمر في لقائه مع بلومبيرغ إن الهيئة العامة للاستثمار ما تزال تتلقى طلبات كبيرة للاستثمار في المملكة من قبل المستثمرين الأجانب، لافتًا إلى أن الهيئة شهدت زيادة ملحوظة في عدد طلبات الشركات التي ترغب٦ في الاستثمار المباشر وممارسة أعمالها في المملكة، وفي القطاعات التي تتطلع هذه الشركات إلى الاستثمار فيها.

واوضح العمر أن المملكة تراجع جميع متطلبات الترخيص، مشيرًا إلى أن المتطلبات ستشهد انخفاضًا بنسبة 50 في المائة بشكل عام من حيث متطلبات الدوائر الحكومية لإجراء التراخيص، مما يعني استغراق وقت أقل وتكلفة أقل ومتطلبات أقل للاستثمار في المملكة العربية السعودية.

وذكرت بلومبيرغ ان المملكة تسعى في جذب الاستثمار الأجنبي لتنويع اقتصادها غير النفطي، مشيرة إلى أن هيئة الاستثمار تعمل مع البنك الدولي لتحسين ترتيبها في مؤشر سهولة ممارسة الأعمال، إذ تحتل المملكة المرتبة 92 بين 190 دولة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.