استنجد الجهاز الفني لمنتخب مصر الأول لكرة القدم بوزير الشباب والرياضة خالد عبدالعزيز لحل أزمة سعد سمير مدافع فريق الكرة الأول بالنادي الأهلي مع التجنيد، والتي تهدد انضمامه إلى معسكر الفراعنة، استعداداً لمواجهة تونس يوم 11 يونيو المقبل في التصفيات الإفريقية المؤهلة لأمم 2019 بالكاميرون.

وغاب سعد سمير عن مباريات الأهلي بالدوري أمام الإنتاج الحربي وطلائع الجيش والنصر للتعدين وزاناكو الزامبي بالبطولة الإفريقية بسبب أزمة التجنيد، قبل السماح له بالمشاركة بشكل “مؤقت” في تدريبات فريقه ومباراة الشرقية.

وأجرى إيهاب لهيطة مدير المنتخب المصري اتصالات بوزير الشباب والرياضة لمطالبته بالتدخل لحل أزمة اللاعب، خاصة أنه عنصر أساسي في صفوف الفراعنة وواحد من الكتيبة الأساسية التي يعتمد عليها الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني.

وطلب لهيطة من وزير الرياضة التوسط لدى قيادات وزارة الدفاع، للتوصل إلى حل لأزمة سعد سمير، خاصة أن المنتخب أيضا يواجه نقصا حادا في الخط الخلفي نتيجة تحفظ الجهاز الفني على مستوى بعض لاعبي الدوري حاليا، وعلى رأسهم محمود حمدي مدافع الزمالك، بجانب الخوف من ضم رامي ربيعة مدافع الأهلي وعدم ظهوره بالشكل المطلوب، في حين لايزال أحمد حجازي يعاني إصابة طويلة أبعدته طوال الفترة الماضية ولم يظهر في مباريات فريقه حتى الآن.

لا تعليقات

اترك تعليق