نائب كوردي ينفي اتهامه “مجاهدي خلق” بدعم داعش: محض افتراء

دسمان نيوز – وكالات

نفي النائب عن الاتحاد الإسلامي الكوردستاني جمال كوجر، الاثنين، اتهامه منظمة “مجاهدي خلق” الإيرانية المعارضة بدعم تنظيم داعش والمطالبة بطرد عناصرها من العراق، معتبرا بأن ذلك “محض افتراء”.

وقال كوجر في بيان صحفي إن “مانسب إليَّ من تصريحات نقلتها إحدى وسائل الإعلام تفيد باتهامي لمنظمة مجاهدي خلق بدعم تنظيم داعش الإرهابي أو مطالبتي بطردهم من العراق، هو كلام عار عن الصحة، ومحض افتراء”.

وأكد ضرورة مراعاة الجانب الإنساني لكل الأجانب المقيمين في العراق وفق المعايير الدولية، داعيا الي “إيجاد حل لملفهم مع الجهات الدولية المختصة بما يحفظ سيادة البلد وحقوقهم أيضا”.

وجرى نقل عناصر المنظمة من ديالى إلى معسكر قرب بغداد على أن يجري ترحيلهم لاحقا إلى دولة أخرى بموجب اتفاق مع الأمم المتحدة.

وعلى مدى السنوات الماضية وجهت المنظمة اتهامات الى الحكومة العراقية التى تقودها الشيعة والمقربة من طهران بارتكاب انتهاكات بحقها بما في ذلك هجمات أودت بحياة العشرات منهم.

وفي الفترة الأخيرة بدأت وسائل اعلام وعناصر موالية للنظام الايراني ببث دعايات مكثفة لتوجيه اتهام ضد مجاهدي خلق وتنسيبها بداعش نقلا عن أقوال كاذبة  باسم برلمانيين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.