رجل أمن سعودي يلغي زواجه بعد توزيعه الدعوات للمشاركة في “عاصفة الحزم”

قرر رجل أمن سعودي إلغاء زواجه الذي كان مقررا خلال أيام رغم توزيعه الدعوات على زملائه وأعيان قبيلته، رغبةً منه في استمرار مشاركته بالعملية العسكرية “عاصفة الحزم”، دفاعا عن وطنه ودينه.

وقال الرقيب علي محمد ظافر آل فطيح اليامي الذي يعمل في مركز عاكفة الحدودي بقطاع سقام بنجران وفقا لصحيفة “عكاظ” إن زواجه تم تأجيله بشكل نهائي لما بعد انتهاء “عاصفة الحزم”، مشيرا إلى أن مستقبله الآن محدد ما بين النصر أو الشهادة ولا شيء غيرهما.

وأضاف اليامي الذي كان مقرراً زواجه بتاريخ 26/ 6/ 1436هـ: “قررت إلغاء الزواج لكون الوطن يحتاج الوقفة، ومن الصعب أن أتمم مراسم زواجي في هذه الظروف الاستثنائية التي تمر بها بلادنا الغالية”، مردفا: “إن كتب لي الله العمر تزوجت وإن تلقيت الشهادة خلال مواجهة الأعداء فهذا أكبر فخر لي في حياتي”.

ونوه إلى أنه بعث برسالة اعتذار للضيوف، مبينا لهم أن سبب تأجيل زواجه يأتي تضامناً مع عاصفة الحزم، لكونه ضمن رجال الأمن الذين يرابطون على الشريط الحدودي للدفاع عن الوطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.