بالفيديو.. كيف دافعت استرالية عن مسلمة محجبة؟

تبحث الشرطة الأسترالية عن شهود لهجوم لفظي وتعنيف حدث داخل قطار في أستراليا من امرأة في منتصف العمر على امرأة مسلمة محجبة وزوجها، بعدما نشر موقع ديلي ميل أستراليا شريط فيديو للحادث.

وظهر خلال الفيديو أن الشابة الأسترالية التي تدعى “ستايسي إيدن”، 23 عاما، قد وقفت في جانب المرأة المسلمة، ودافعت عنها بكل قوة، بعد أن شاهدت الهجوم العنيف من امرأة أسترالية على المرأة المسلمة وزوجها داخل عربة قطار متجه نحو مطار سيدني الدولي، حوالى الساعة 1:40 بعد ظهر الأربعاء 15 إبريل.

وقامت الشابة إيدن بتصوير الواقعة بكاميرا هاتفها المحمول، ثم سارعت بالدفاع عن الأسرة المسلمة ضد الهجوم الشرس عليها.

وقامت متحدثة باسم الشرطة بالاتصال بجريدة “ديلي ميل أستراليا” الخميس 16 إبريل لنشر دعوة لشهود عيان الحادث لكي يتصلوا بمركز الشرطة للمساعدة في البحث عن المرأة المُعتدية.

وفي شريط الفيديو كان يُسمع صوت إيدن بوضوح وهي ترد على المرأة المعتدية قائلة: “إنها ترتدي ذلك الحجاب لنفسها، إنها ترتديه لأنها تريد أن تكون متواضعة مع جسدها، وليس بسبب أناس مثلك يمكنهم أن يظهروا عدم الاحترام للآخرين .. حافظي على بعض الاحترام للناس، هذا ليس من شأنك، ببساطة، اغلقي فمك”.

وأكدت إيدن أنها استاءت جدا بعدما وصفت المرأة الأسترالية المعتدية جميع المسلمين بأنهم من “أنصار داعش”، وقالت إن المرأة الأسترالية عنّفت المرأة المسلمة وزوجها بأشياء “مؤلمة وفظيعة”، منها أنها قالت “لو كنت في بلادهم لكنت رُجمت حتى الموت لأنني ارتدي فستاني هذا”.

وقد أعرب الرجل وزوجته عن امتنانهما لإيدن، وأصدرت مجموعة “مكافحة الإسلاموفوبيا” في أستراليا بيانا امتدحت فيه موقف إيدن بعد فترة وجيزة من تقرير “ديلي ميل أستراليا”.

وقال البيان: “لقد أثر فينا بشدة تصرف ستايسي إيدن الإنساني، ونحن نأمل أن يُلهم تصرفها الآخرين في الوقوف ضد التمييز العرقي أو الديني، والمشاعر التي عبرت عنها المرأة الأسترالية للأسف تشكل جزءا من أشكال الفهم الخاطئ للغاية، إذ يتم الحكم على مليار ونصف مليار مسلم من خلال التصرفات الإجرامية لجماعات مثل داعش وغيرها”.

شاهد أيضاً

قصة.. أغبى عملية سرقة في العالم

اعتقلت الشرطة الأميركية فى ولاية نيوجيرسى مشتبها بالسرقة قالوا إنه ترك محفظته في مكان الحادث، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.