الملابس القطنية تحمي البشرة من الالتهابات خلال الربيع

يشهد فصل الربيع مناخا متقلبا، تتزايد معه العوامل التي قد تؤثر سلبا على نضارة البشرة، الأمر الذي يسبب إزعاجا للكثير من السيدات، لا سيما اللاتي يمكثن لفترات طويلة خلال ساعات النهار خارج المنزل، لظروف العمل أو خلافه، وهو الأمر الذي يتطلب منهن رعاية خاصة ببشرتهن، خلال فصل الربيع والصيف من بعده، في ظل المناخ المتقلب، وعدم استقرار درجات الحرارة.

وبدوره، ينصح أستاذ الأمراض الجلدية الرئيس السابق للمركز القومي للبحوث الدكتور هاني الناظر، المرأة، بعدة خطوات للوقاية من أمراض الربيع، تبدأ مع الاهتمام بنوعية الملابس، حيث شدد على ضرورة ارتداء الملابس القطنية فاتحة اللون، حتى تعكس الحرارة، وهو ما يقلل من تعرض الجلد للالتهابات خلال الربيع والاضطرابات الجوية التي يشهدها في بعض الأحيان.

ويشير أيضا إلى ضرورة استخدام الكريمات والمرطبات الواقية من حرارة الشمس، حيث إنها تحمي الجسم والجلد المكشوف من زيادة درجة الحرارة والأتربة الموجودة في الهواء، ومن تقلبات الجو وعدم استقرار درجات الحرارة.

كما ينصح الناظر، بالابتعاد عن مستحضرات التجميل والعطور على الجلد، حيث إنها تزيد من الإصابة بالأمراض الجلدية في بعض الأحيان، وتزيد من الإصابة أيضا بالحساسية الجلدية، خاصة أنها تتفاعل مع الأتربة وهو ما يضر البشرة بصورة مباشرة، لا سيما خلال فصل الربيع.

وكانت العديد من الدراسات قد خلصت إلى أن من بين سبل الحفاظ على بشرة المرأة وبقائها نضرة وملساء، هو النوم لفترات مناسبة، حيث أثبتت دراسة نشرتها مجلة “فرويندين” الألمانية، أنه خلال فترة النوم تتجدد خلايا البشرة والجلد لدى المرأة، وهو ما يعد وسيلة سهلة ومتوفرة لحماية بشرة المرأة في جميع فصول السنة.

فيما ينصح أستاذ الأمراض الجلدية الرئيس السابق للمركز القومي للبحوث، عدم ارتداء ملابس مكشوفة في فصل الربيع، حيث إن ساعات النهار تكون أكثر خلال ذلك الفصل، وتزداد معها تأثير أشعة الشمس، لذا ينصح بدوره بعدم التعرض لأشعة الشمس خلال فترة الظهيرة، أي من الحادية عشرة صباحا وحتى الثالثة عصرا. بينما يؤكد ضرورة اتباع الإجراءات الوقائية السابق ذكرها مع الحفاظ على النظافة الشخصية بصورة مستمرة، مع استخدام المنظفات الجيدة المناسبة مع نوع البشرة للمرأة.

وينصح خبراء البشرة في العالم بالإكثار من تناول المياه خاصة في الأيام الجافة للحفاظ على نضارة البشرة، إلى جانب العصائر، حتى تمنح البشرة الحيوية اللازمة، مع ضرورة الابتعاد عن التوتر والقلق، حيث إنها تزيد من شحوب البشرة وتؤدي إلى ظهور التجاعيد مع الوقت.

شاهد أيضاً

وصفة طبيعية تساعد على شد ترهلات الذراعين والبطن

الترهلات من الأمور المزعجة التي تعاني منها الفتيات خاصة عقب إنقاص الوزن، وعادة تظهر في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.