اتهام أمريكى فى قضية استغلال جنسى للأطفال عبر الإنترنت فى انحاء العالم

وجهت هيئة محلفين عليا اتحادية اتهامات جديدة بالاستغلال الجنسى للأطفال إلى رجل من كاليفورنيا يشتبه ا

لمحققون الآن أنه كان لديه صور لأعمال جنسية صريحة لأكثر من 300 قاصر دون السن القانونية.وقالت الإدارة الأمريكية للهجرة والجمارك اليوم الاثنين أن الرجل الذى يدعى بليك روبرت جونستون والبالغ من العمر 41 عاما اتهم فى أكتوبر عام 2014 بالسفر إلى ولاية أخرى بقصد ارتكاب سلوك جنسى محرم مع قاصر.وأضافت الإدارة قولها أن التهم الجديدة التى وجهتها هيئة محلفين عليا فى أوكلاند إلى جونستون الأسبوع الماضى تشتمل على نقل قاصر بقصد ارتكاب نشاط جنسى إجرامى وإكراه عبر الإنترنت واستغلال جنسى لقاصر وإنتاج مواد إباحية للأطفال.وقالت الإدارة فى بيان أن فحص حواسيب جونستون وهواتفه المحمولة أدى إلى تحديد هوية 31 ضحية من القاصرين فى 12 ولاية وفى الخارج منهم ثلاث فتيات قاصرات قيل إنه مارس معهن الجنس فعليا.وقال البيان “استنادا إلى هذا التحليل يذهب المحققون الآن إلى تقدير أنه من المحتمل أن القضية تشمل أكثر من 300 ضحية محتملة أخرى من القاصرين فى الداخل وفى أنحاء العالم.”وأضاف البيان قوله أن إدارة الهجرة والجمارك تعمل فى هذه القضية مع السلطات فى بلدان أجنبية منها استراليا وأيرلندا والمملكة المتحدة.وقالت الإدارة أن المحققين يعتقدون أن جونستون -وهو من مارتينيز فى ولاية كاليفورنيا- استخدم العديد من التطبيقات المحمولة فى الاتصال بضحاياه القاصرين ومنها كيك وسكايب وأوميجل وأوفو وفيسبوك.وأضافت قولها إنه محتجز دون دفع كفالة فى سجن اتحادى منذ أكتوبر تشرين الأول الماضى ومن المقرر أن يمثل للمحاكمة مرة أخرى يوم الثلاثاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.