#إيران تشيع 7 باكستانيين قضوا في #سوريا

شيّعت القوات الإيرانية بعد ظهر اول من أمس الخميس 7 قتلى من #شيعة #باكستان في مدينة #قم الإيرانية، بحضور كبار المسؤولين العسكريين.

وقالت مصادر إعلامية إيرانية إن عناصر مقاتلة من شيعة باكستان، قضوا في مواجهات مع #الجيش السوري الحر في بلدات ريف دمشق الجنوبي بالقرب من مقام السيدة زينب في سوريا، وفق النعي الذي تصدر وكالات الأنباء الإيرانية.

وضمت مجموعة القتلى الباكستانية عناصر من لواء “زينبيون”، حيث تم دفنهم وسط حضور رسمي ضم مسؤولين عسكريين، ورجال الشرطة، وذوي القتلى، والمحاربين القدماء، والمواطنين الباكستانيين المقيمين في مدينة قم، إضافة إلى أعداد غفيرة من المدنيين.

ونقلت جثث القتلى إلى مسجد الإمام الحسن العسكري، ثم دفنوا في مقبرة “جنة المعصومة” المخصصة للقتلى العسكريين الذين يقضون على أيدي ثوار سوريا.

وخصصت حكومة طهران في منتصف شهر مارس الماضي، مقبرة في مدينة قم لجثث قتلى الحرس الثوري الإيراني والميليشيات الشيعية التابعة لها في سوريا، كمثوى يكرم فيه من كان يقاتل في صفوف القوات الحكومية السورية في الحرب التي يشنها بشار الأسد ضد الشعب السوري بالتعاون مع حكومة طهران وحزب الله اللبناني.

وجاء ضمن تقرير إعلامي نشرته وكالات إعلامية إيرانية باللغة الفارسية أن المزار قد خصص لدفن القتلى الذين قضوا دفاعا عن المزارات الشيعية، وأطلق القائمون على هذه المقبرة عليها اسم “مقبرة جنة المعصومة”.

شاهد أيضاً

قصة.. أغبى عملية سرقة في العالم

اعتقلت الشرطة الأميركية فى ولاية نيوجيرسى مشتبها بالسرقة قالوا إنه ترك محفظته في مكان الحادث، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.